classic_watches_pearlmaster_video_cover_0001_1920x1080.mp4

بيرل ماستر

لؤلؤة مجموعة ساعات أويستر

تحظى ساعة أويستر بربتشوال بيرل ماستر بمكانة خاصة ضمن مجموعة أويستر لأنّها ساعة مُرصَّعة بالمجوهرات وتحمل أرقى تعابير الأناقة، وتُمثِّل أسمى علامات الجمال بمعادن ثمينة وأحجار كريمة.

التصميم

الألماس
الأجمل
في العالم

سحرٌ لا يقاوَم

تستأثر رولكس بيرل ماستر بخطوط منحنية بنعومة وتتميّز بمواني ذات أناقة فريدة وترصيع راقٍ بالألماس أو السافير أو الياقوت.

تقتصر إصدارات ساعة بيرل ماستر على قوالب من الذهب الأصفر أو الأبيض أو ذهب إيفروز عيار ۱۸ قيراط، المصنوعةٍ في مسبك رولكس الخاص.

يتم انتقاء الألماس الذي تتحلى به ساعات بيرل ماستر وفق معايير دقيقة ويتم ترصيعها تماشيًا مع أرفع التقاليد لضمان بهاء مُميّز. وتتمتع رولكس بمختبرها الخاص في علم الأحجار الكريمة، حيث يفحص الخبراء المختصُّون نوعية الأحجار الكريمة.

classic_watches_pearlmaster_the_rolex_way_0001.mp4

الميزات

اقتران
الأناقة
بالامتياز
التقني

سوار بيرل ماستر
يتميّز سوارُ بيرل ماستر بخطوطه الرائعة وحلقاته الصلبة المصنوعة من الذهب عيار ١٨ قيراط، ويُضفي على الساعةَ طابعًا فريدًا ويمنح مرتديها راحةً قصوى. كما زُوِّد بإبزيم كراون كلاسب الخفي، الذي يجمع الأناقة والأداء الوظيفي في آنٍ واحد.

يتوفّر إصدار بديل عن السوار بحلقات متوسطة الحجم مصنوع من الذهب الأبيض عيار ١٨ قيراط، ومُرصّع بالألماس ترصيعًا راقيًّا. وعلى غرار الإطار والمينا، يضفي ترصيع الجواهر الرائع هذا اللمسة الختامية على تحفة راقية في صناعة الساعات.

صنع المينا
نادرةٌ جدًا هي الشركات الأخرى غير رولكس التي تُتقِن كل جوانب صنع المينا في مشاغلها الخاصة، حيث يُعتبر تحفةً فنيةً حقيقيةً.

ولا يُمثِّل عِرق اللؤلؤ والذهب والنيزك والألماس سوى بعض المواد التي تُستخدم لضمان جمالِ المينا وطابعه الفريد في كل ساعة من ساعات رولكس. وتزدان بعض هذه المواني بلمسات أخيرة ناعمة ودقيقة بشكل شعاع الشمس أو حبّات الرمل. وبعضها الآخر، مطليّة بطبقةٍ جميلة من اللّك.

تُنقش الزخارفُ النافرة بالآلة أو بالتشكيل الكهربائي.
سواءٌ أكانت مؤشرات الساعات مُرصّعة بالأحجار الكريمة أم ضيائية، عربية أم رومانية، فإنّها تُصنع دائمًا من الذهب عيار ۱۸ قيراط وتُثبت يدويًّا.

أما بالنسبة للّمسة النهائية، أي وضع تاج رولكس، فهي المرحلة الأهمّ و الأكثر تعبيرًا. أما رقّة أويستر بربتشوال بيرل ماستر، فما هي إلا تتمّةً للامتياز التقني الذي تتميّز به كلّ ساعة من ساعات رولكس.

تُشكِّل علبة أويستر، المقاوِمة للماء حتى عمق ۱۰۰ متر (۳۳۰ قدم)، نموذجًا مثاليًّا للمتانة والفعالية والأناقة. تتوفّر العلبة الوسطية، بشكلها المُميّز، من كتلة صلبة من ذهب إيفروز، عيار ۱۸ قيراط، والمصنوعة في مسبك رولكس الخاص.

وتمّ شدّ ظهر العلبة المُخدّد لولبيًّا بإحكام، بواسطة أداة خاصة تتيح فقط لصانعي ساعات رولكس الوصول إلى هذه الحركة.

يُشكِّل تاج التعبئة مُكوِّنًا أساسيًّا آخر للبنية المقاوِمة للماء وهو مُجهَّز بنظام إقفال بصماميْن توين لوك المقاوِم للماء، والذي يُشَدّ لولبيًّا بإحكام إلى علبة الساعة. كما صُنِعت البلورة، المُزوّدة بعدسة سايكلوبس على مستوى العلامة ۳، لتسهيل قراءة التاريخ، من الياقوت المقاوم عمليًّا للخدش. تُوفِّر العلبة المقاوِمة للماء حمايةً مثاليةً لحركة بيرل ماستر عالية الدِّقة.

تألقت ساعة أويستر بربتشوال بيرل ماستر منذ إصدارها في عام ۱۹۹۲، وما فتئت تُجسِّد التوازن المثالي بين الأناقة والأسلوب، وذلك بفضل لمساتها الأنيقة وموادها الثمينة. تُعبّر هذه الجوهرة الجديدة عن رؤية أنثوية متجدّدة لساعة رولكس الرمزية، ديت جست، حيث إنّها تزدان بالألماس والياقوت والسافير والزمرد.

جرِّب

ساعة بيرل ماستر

في متجر رولكس

لدى رولكس، نفتخر بعملنا ونؤمن بأن اختبار التفاصيل المتطورة والوزن المثالي والإحساس بالراحة الناتج عن ارتداء ساعة رولكس، لا بديل عنه.

عرض جميع وكلاء التجزئة
No Authorized Retailers were found in your Location
قد ترغب أيضًا في الاطلاع على...

بربتشوال

"بربتشوال" ليست مجرد كلمة على المينا، بل هي الروح التي تقودنا في كل ما نقوم به.

الموقع الإلكتروني Rolex.org غير متوفر حاليًا بلغتك، سيتم توجيهك إلى نسخة الموقع باللغة الإنجليزية.